افتتاح معهد علوم الرياضة ومركز دراسات الدكتوراه بفاس

0

تعتزم جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس إطلاق مشروعين جديدين يتعلقان ب ” معهد علوم الرياضة ” و”مركز دراسات الدكتوراه”، وذلك بالمركب الجامعي ظهر المهراز وذلك يوم الثلاثاء 07 يوليوز 2020، وذلك في إطار سياستها الرامية إلى تشجيع التميز وتوفير الفضاءات المناسبة للتكوين والبحث العلمي، والبنى التحتية الداعمة للابتكار.

وأكد بلاغ صحفي للجامعة توصلت ” الواحة بوست ” بنسخة منه أن وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، سيترأس بمشاركة رئيس الجامعة رضوان مرابط وشركاء الجامعة الاجتماعيين والاقتصاديين، افتتاح هاتين المنشأتين اللتين سيكون لهما أثر إيجابي في مجال البحث العلمي، وكذلك في مجال تنويع العرض البيداغوجي على المستويين الجهوي والوطني.

المصدر ذاته أكد أن معهد علوم الرياضة يتكون من 12 قاعة، تسَعُ كل واحدة منها 40 مقعدًا، بالإضافة إلى مدرج سعته 150 مقعدًا، ومرافق أخرى إدارية وصحية، والمجهز بميزانية اجمالية تقدر ب 11.5 مليون درهم.

وتجدر الإشارة إلى أن الهدف من إنشاء هذا المعهد هو تنويع العرض البيداغوجي بالجامعة، وتطوير أنشطتها العلمية والرياضية، لتلبية احتياجات المدينة والجهة والوطن بشكل عام من حيث الكفاءات التأطيرية العالية المستوى والرقي بالرياضة الوطنية بصفة عامة، يضيف ني البلاغ.

ويرتقب أن يلعب المعهد دورًا هامًا في مواكبة ودعم ديناميكية التنمية التي يعرفها المغرب وجهة فاس-مكناس تحديدا، من خلال تكييف وتنويع العرض في مجال التكوين المستمر وتطوير الخدمات التي تلبي احتياجات السوق في مجال اختصاص المعهد.

ومن أجل تنزيل هذا المشروع في أقرب وقت ممكن، شرعت الجامعة منذ مدة في إجراءات توظيف أساتذة باحثين متخصصين، كما تقدمت بمشروع لأول مسلك في الرياضة، والذي سيتم فتحه في وجه الطلبةبمجرد اعتماده، حسب البلاغ.

ويضم مركز دراسات الدكتوراه، العديد من الفضاءات المجهزة والمخصصة لتكوينات الدكتوراه، ولتنظيم ورشات العمل والأنشطة العلمية، من بينها من مدرجان بسعة 150 مقعدًا لكل واحد منهما، وست قاعات بسعة 60 مقعدًا لكل قاعة،وقاعتان للإعلاميات، بالإضافة إلى مرافق أخرى إدارية وصحية.

وبلغت الميزانية المخصصة لتشييد وتجهيز هذا المركز 14 مليون درهم. وتجدر الإشارة إلى أن هذا المركزسيشرع في تدبير جميع الملفات الإدارية والعلمية لطلبة الدكتوراه المسجلين بجامعة سيدي محمد بن عبد الله في مسالك الدكتوراه المعتمدةبالجامعة والبالغ عددها 25 مسلكا، وذلك ابتداء من الموسم الجامعي المقبل.

يشار إلى أن طلبة الدكتوراه، وفق المصدر ذاته، سيستمرون في إجراء أبحاثهم في مختبرات البحث الثماني والخمسين المعتمدة بالجامعة، والموطَّنة في المؤسسات الجامعية الاثنى عشر التابعة لجامعة سيدي محمد بن عبد الله.

أترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.