الداخلية تجرد رئيس جماعة من مهامه بخنيفرة

0

جردت وزارة الداخلية رئيس جماعة أكلمام أزكزا بإقليم خنيفرة من مهامه، إذ تم إخباره بشكل رسمي بأنه أصبح مجردا من جميع الصلاحيات التي كانت مخولة له داخل الجماعة، وأنه يمنع عليه تمثيل الجماعة أو التوقيع على مختلف الوثائق الإدارية التي تخصها، في انتظار ما سيلي هذا القرار من إجراءات إدارية أخرى، وفق ما ينص عليه القانون.

وقالت يومية المساء، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، ان السلطات الإقليمية قامت مباشرة بعد تجريد الرئيس من مهام المسؤولية، بتعيين لجنة خماسية يرأسها أحد رجال السلطة، وتتكون من مدير الجماعة وموظفين اثنين من قسم الجماعات المحلية بالعمالة، إلى جانب أحد المنتخبين، لتحل محل الرئيس في تدبير امور الجماعة بشكل مؤقت إلى حين إتمام الإجراءات المسطرية المعمول بها في هذا الإطار.

وتعود أسباب إبعاد رئيس جماعة أكلمام أزكزا إلى تقديم 9 مستشارين من أصل 17 مستشارا استقالاتهم من مكتب الجماعة، لأسباب وصفوها بأنها تتعلق بالتسيير الإنفرادي للرئيس وحرمان المستشارين من حقهم في الحصول على محاضر الدورات والوثائق الإدارية، فضلا عن عدم احترامه بنود القانون الداخلي للجماعة، وكذا عدم تفعيل دور اللجان، علاوة عن اتهامه بالتورط في بعض التجاوزات والإختلالات التي تخص تحريف بعض المحاضر وسوء التسيير الإداري والمالي لأمور الجماعة.

أترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.