طلبة الطب يستنكرون الإعتداء على ثلاث طبيبات بمراكش

0

استنكر مكتب طلبة الطب والصيدلة بمراكش ما وصفه بالاعتداء الشنيع الذي طال فريق الحراسة الطبية بمستعجلات طب الأطفال بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، يوم السبت المنصرم، من لدن أحد اعضاء عائلة طفلة توفيت على إثر نقلها في حالة جد حرجة من احدى المصحات الخاصة، وذلك بعد استنفاذ جميع الجهود والمحاولات لإنقاذها.

وقال المكتب في بيان استنكاري، توصلت ” الواحة بوست” بنسخة منه، أن التعنيف اللفظي والجسدي الذي طال كل من الطبيبة الخارجية بالسنة السادسة والطبيبتين المقيمتين بنفس المصلحة مع كل ما رافقه من احتجاز وتهديدات، يعد استمرارا لسلسلة الاعتداءات التي تتعرض لها الأطر الطبية وفي مقدمتهم الطلبة والأطباء الداخليين بالمستشفيات الجهوية والإقليمية.

وانتقد البيان ما أسماه” التماطل غير المقبول من لدن إدارات المستشفيات وكذا تراجع الوزارة في توفير الحد الأدنى من شروط الامن والسلامة”.

وعبر الطلبة الأطباء عن رفضهم ل” التصرف غير المبرر الذي صدر عن أحد افراد عائلة الفقيدة، خصوصا مع غياب أي ادخار أو تقصير، معبرين عن تضامنهم مع الطبيبة الخارجية والطبيبتين المقيمتين ضحايا هذا الاعتداء”.

وحمل نص البيان وزارة الصحة وكذا إدارة المستشفى الجامعي مسؤولية النقص الحاد في الجهاز الأمني، داعيا إلى التدخل الفوري لتفادي تكرار مثل هذه الاعتداءات”.

أترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.